حادث سير خطير يودي بحياة شاب ويعرض حياة شبان بينهم نجل الرئيس للخطر

الصدى – أحداث

مشهد من الحادث البشع

شهدت العاصمة نواكشوط في مساء متأخر من ليلة البارحة حادث سير بشع قرب فندق “مركير” وسط العاصمة حيث ارتطمت سيارتان احداهما كان يقودها نجل الرئيس حمزة ولد محمد ولد عبد العزيز ،وقد تسبب الحادث في وفاة شاب كان يقود السيارة الأخرى ويدعى أغظفن ولدسيدلمين ولد السملالي بينما أصيب نجل الرئيس ونجل عضو الحكومة الوزير محمد عبد الله ولد اوداعة بجروح تضاربت الأنباء حول خطورتها

وكان الشبان يمارسون رياضة السياقة المتهورة وسط العاصمة في الشوارع الرئيسية بالعاصمة وعلى بعد أمتار من القصر الرئاسية وبعض المنشآت الحساسة ، حيث عرضوا حياتهم وحياة المواطنين للخطر