حرق 27 طنا من الأدوية منتهية الصلاحية بمدينة نواذيبو

الصدى_و م أ /

تم مساء اليوم السبت بمكب النفايات جنوب مدينة نواذيبو، اتلاف 27 طنا من مختلف الأدوية منتهية الصلاحية تمت مصادرتها من المنشآت الصحية المحلية والصيدليات العاملة بالمدينة.
وتأتي عملية الاتلاف، في إطار جهود مشتركة بين الإدارة الجهوية للعمل الصحي ورابطة الصيدليات وبدعم من بلدية انواذيبو.
واكد السيد الشيخ ولد الغوث، الطبيب الرئيس المكلف بمراقبة الصيدليات على المستوى المحلي، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أن هذه العملية تعد الأهم من نوعها، نظرا لحجم لأدوية منتهية الصلاحية التي تم حرقها بعد ان قامت المنشآت الصحية المحلية والصيدليات بتسليمها للمركز الصحي.
جرت عملية الإتلاف بحضور ممثل عن السلطات الجهوية ورئيس مصلحة النظافة بالإدارة الجهوية للعمل الصحي وممثل عن رابطة الصيدليات.