خمس نقابات تعليمية تنذر بالتوقف عن التدريس إذا استمر تجاهل مطالبها

أعلنت خمس نقابات تعليمية في التعليم الأساسي، والثانوي دخولها في إضراب كلي عن التدريس خلال الأسبوع الأخير من شهر فبراير المقبل وذلك احتجاجا على ما وصفته بــ “تجاهل عرائضها المطلبية”.

وقررت النقابات المذكورة، حسب رسالة وجهتها لوزير التهذيب الوطني، وإصلاح النظام التعليمي الدخول في المسار الاحتجاجي، وتنظيم إضراب شامل في فبراير القادم، وهذه النقابات هي:

التعليم الأساسي:

– الاتحادية العامة لعمال التعليم (FGE).

– النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين (SLEM).

– التعليم الثانوي:

– تحالف أساتذة موريتانيا (تام).

– النقابة المستقلة لأساتذة للتعليم الثانوي (SIPES).

– النقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES).