دكار : وزير الشؤون الإسلامية يبرز أهمية دور المجتمع المدني في محاربة الأفكار التي تثير الفتن

أوضح وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، السيد الداه ولد سيدي ولد أعمر طالب، في كلمة له خلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر منظمات المجتمع المدني التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، الذي انطلقت أشغاله أمس الخميس بالعاصمة السنغالية داكار، أن هذا المؤتمر يأتي تجسيدا لمفهوم القيم الداعية إلى وحدة وصيانة الأمة الإسلامية، عبر خلق وعي جماعي يقف في وجه الأفكار التي تثير الفتن وتستبيح الدماء.

 

و قال إن الأمة الإسلامية من خلال هذا المؤتمر الذي يجمع العديد من منظمات المجتمع المدني تبعث برسالة مفادها أنها قادرة على الاتحاد و خلق جو من الألفة والاتفاق إذا جسدت تعاليم الدين الإسلامي الحنيف.

 

و أشار وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، إلى متانة العلاقات المتميزة التي تربط موريتانيا والسنغال، مشيرا إلى أنها علاقات نسجتها خيوط التاريخ والجغرافيا و شكلت نموذجا للتواصل البشري في المنطقة.