رئيس اتحاد الوطن العربى الدولى يتحدث لإذاعة أستراليا العربية عن القضايا العربية والدولية بعد اعتماد الاتحاد رسميا

الكاتب والمفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد اللطيف / رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي المدير التنفيذي لجامعة بيرشام الدولية بإسبانيا، والمدير التنفيذي للأكاديمية الملكية للأمم المتحدة

أدلى الكاتب الصحفى والمفكر العربى الدكتور خالد محمود عبد القوى عبد اللطيف

مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربى الدولى , والمدير التنفيذى لجامعة بيرشام

الدولية بأسبانيا , المدير التنفيذى للأكاديمية الملكية للأمم المتحدة

ونائب رئيس المجلس العربى الإفريقى الأسيوى

ومستشار مركز التعاون الأوروبى العربى بألمانيا الإتحادية

ورئيس جامعة الوطن العربى الدولى ( تحت التأسيس )

حاوره الدكتور علاء العوادى والإعلامية اللبنانية جمانه

بأستراليا / سدنى وأهم الملامح المستقبلية للإتحاد فى الدول

فى البداية وجه رئيس اتحاد الوطن العربى الدولى خالص العزاء

والمواساة لأسر شهداء الشرطة الذين إستشهدوا أثناء تبادل إطلاق النيران بين قوات الشرطة وعناصر ارهابية خسيسة من أعدء الوطن بطريق الواحات

وأكد تضامنه مع رجال الجيش والشرطة البواسل وكل مؤسسات الدولة المصرية فى جهودها من أجل القضاء على هذا الإرهاب الغاشم

ودعا العلى القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته , ويسكنهم فسيح جناته

ويلهم عائلتهم وذويهم الصبر والسلوان

كما وجه رسالة عزاء للرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية فى فى ضحايا حادث الواحات الإرهابى

وأكد أن اتحاد الوطن العربى الدولى من أهدافه العمل على محاربة الإرهاب والنزاعات العنصرية ذات الطابع الدينى أو الطائفى أو العرقى وارساء مبادىء

المساواة وتوطيد أواصر العلاقات والعيش المشترك والحوار ومناهضة

التمييز بكافة أشكاله .

وتساءل الدكتور علاء العوادى عن الإتحادات التى سيكون لها دور على المستوى الدولى المنبثقة من الاتحاد الأم بعد ان تم الإعتماد الرسمى له بأستراليا بعد مرور أكثر من ثلاث سنوات للحصول على الإعتمادات الرسمية

أوضح رئيس اتحاد الوطن العربى الدولى أن الإتحاد يضم اّلاف الأعضاء

من معظم الدول رؤساء حكومات سابقين ووزراء ومحافظين ورؤساء جامعات وعمداء كليات وأساتذة

جامعات ومثقفين لكنهم للأسف معظمهم لانجد له دورا وكان ينتظر الإعتماد ويراقب أعمالنا ونشاطنا في الصحف والمواقع ..

على الرغم من مباركة جمهورية العراق منذ أكثر من عامين من خلال موافقة الدكتور حيدر العبادى رئيس وزراء العراق وتم نشرها فى الصحف العراقية الرسمية

وأيضا زيارتى للمملكة الأردنية الهاشمية بتاريخ 15 يوليو 2016 لمدة 13 يوم بدأت بحضورى رسميا كضيف شرف لإنشاء قناة عون الفضائية وألقيت محاضرة رسمية بحضور ممثلين عن الوزارات المختلفة وأجرى التلفاز الأردنى حديث لنا والإذاعة الأردنية وأيضا لقائى بمدير عام جريدة الدستور ونشر هذا اللقاء رسميا وجريدة الرأى الأردنية ثم لقائى بشخصيات رفيعة المستوى فى المملكة الأردنية الهاشمية وهى منشورة ومسجلة رسميا .

وبذلنا جهدا كبيرا فى المملكة ولكن شاء القدر أن لايقام هذا الكيان بسبب التاّمر من بعض الأعضاءوالحصول على المنصب وأشياء أخرى وقد تم فصله رسميا لتجاوزه ونشر فصله في الصحف والمواقع مما أثار البعض ضد الإتحاد . وسيعلن رسميا في مؤتمر صحفى خلال الفترة المقبلة ان شاء الله .

ورغم ماحدث مازال التواصل مستمر بينى وبين معظم أعضاء الاتحاد في المملكة الأردنية الهاشمية وضم أعضاء جدد بل نشرت مواقع رسمية في الأردن خبر اعتماد اتحاد الوطن العربى الدولى بأستراليا واعتز بالمملكة الأردنية الهاشمية ملكا وحكومة وشعبا .

وبفضل الله قام الأخ علاء العوادى بعد أن أصبح عضوا فى الإتحاد بالتنسيق فى أستراليا

وبذل جهدا طيبا من أجل إقامة هذا الصرح الكبير وبموافقة رسمية من أستراليا

اتحاد الوطن العربى الدولى

الذى ينبثق من حلاله اتحادات كثيرة ان شاء الله وقد أعلنت ذلك فى التلفاز والإذاعة والصحف على سبيل المثال

الإتحاد العالمى للمرأة

الإتحاد العالمى للإستثمار

الإتحاد العالمى للقبائل العربية والدولية

الإتحاد العالمى للسلام وحقوق الإنسان

الإتحاد العالمى للثقافة والفنون والاّداب

الإتحاد العالمى لعلماء الإسلام

الإتحاد العالمى للمحامين

الإتحاد العالمى للفنانيين

الإتحاد العالمى للصحافة والإعلام

واتحادات أخرى كثيرة

بل سننشأ جامعة تحت اسم جامعة الوطن العربى الدولى

وصحيفة وقناة تلفازية خاصة باتحاد الوطن العربى الدولى

ويكون لها ان شاء الله مكاتب في كل دول العالم

وأوضح رئيس اتحاد الوطن العربى الدولى فى حديثه

أن إتحاد الوطن العربى الدولى ملك للشعوب وأن من أهدافه العمل على تحقيق وحدة

الموقف والجهد العربى فى دعم ومساندة قضايا الأمة العربية والثقافية والإجتماعية والإقتصادية , والعمل على ترسيخ دور المرأة فى الحقوق السياسية والمدنية

والحد من الرقابة على الحرية الفكرية وعدم وضع القيود على المفكرين والمبدعين

وإشاعة روح الحوار الفكرى وتشجيعه وقبول الإختلاف مع الرأى الاّخر

وإقامة مؤسسات قومية لرعاية الثقافة على نحو علمى وحقيقى

ودعم المفكرين والمبدعين العرب ورعايتهم وتكريمهم وتوجيه الفكر الإعلامى لتحقيق قوة الوجود الإعلامى بكافة أشكاله فى إطار وطنى عربى يخدم أهداف المجتمع . كما أن من أهداف اتحاد الوطن العربى الدولى دعم قضية الاجئين عن طريق تعزيز ثقافة العودة لأوطانهم والمحافظة على الهوية الوطنية والإرتقاء بمستوى التنسيق بين المجموعات العاملة فى مجال حقوق اللاجئين

وتساءل الدكتور علاء العوادى عن زيارة الحاكم العام لأستراليا الى مصر ولقائه بالرئيس المصرى وأيضا عن زيارة رئيس وزراء العراق الى السعودية ومصر والأردن

أوضح رئيس اتحاد الوطن العربى الدولى الدكتور خالد محمود عبد اللطيف

أن زيارة الحاكم العام لأستراليا كانت لاحياء ذكرى مرور 75 عاما على معركة العلمين وقد قمنا بنشر احياء الذكرى بالمواقع الرسمية وأوضحنا أن معركة العلمين

تدفعنا لبذل المزيد من الجهد لإرساء السلام وان هذه المناسبة تذكرنا باّلاف الضحايا

الذين لقوا حتفهم في معركة العلمين وتدفعنا لتجديد العهد على الحفاظ على السلام ولبذل المزيد من الجهد لإرساء السلام وخاصة في منظقة الشرق الأوسط التي تواجه أزمات خطيرة تهدد كيان الدولة الوطنية

وأوضح أن هذه الأزمات تحمل مخاطر غير مسبوقه على أمن وسلامة ومقدرات شعوب المنطقة التي تتطلع نحو حياة اّمنة كريمة ومستقرة مشددا على دور المجتمع الدولى في بذل كافة الجهود والعمل بقوة من أجل تلبية التطلعات المشروعة للشعوب

وأوضح رئيس اتحاد الوطن العربى الدولى أن مدينة العلمين بجمهورية مصر العربية تشكل مزيجا جغرافيا وتاريخيا فريدا . إستحق كل الاهتمام من خلال إنشاء

مدينة العلمين الجديدة لتقديم نموذج لأهمية السلام والبناء والتعمير

وضرورة هزيمة اّلام الماضى باّمال المستقبل

وعن لقاء الحاكم العام لكومنولث أستراليا السيد بيتر كوسجروف

بالرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى

أوضح أن اللقاء كان يركزعلى أهمية تفعيل أطراف التعاون القائم بين مصر وأستراليا في مختلف المجالات ولا سيما على الصعيدين التجارى والإستثمارى وتسهيل نفاذ الصادرات المصرية الى السوق الأسترالية

كما تم مناقشة تعزيز التعاون بين البلدين في مجال مكافحة الفكر المتطرف حيث أعرب الرئيس المصرى على إستعداد مصر لتكثيف التعاون بين مؤسسة الأزهر الشريف والتجمعات الإسلامية في أستراليا لتدريب الأئمة مما سيسهم في نشر التعاليم الصحيحة المعتدلة للدين الإسلامي ونبذ الأفكار المغلوطة

وأكد على حرص مصر على اتباع سياسة خارجية تتسم بالتوازن والإعتدال وعلى أساس مبادئ الإحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول

وقد وجه الحاكم العام لأستراليا في ختام اللقاء الدعوة للرئيس المصرى لزيارة أستراليا

وأعرب الرئيس عن تطلعه لتلبية الدعوة خلال الفترة المقبلة .

وبخصوص زيارة رئيس وزراء العراق الى السعودية ومصر والأردن

أرى أنها سيكون مردودها قويا لدعم الكيان العربى ومكافحة الإرهاب