رئيس المنظمة الموريتانية لدعم و دمج المهق يؤكد على أهمية التأمين الصحي

الصدى_و م أ /

أكد رئيس المنظمة الموريتانية لدعم ودمج المهق السيد النجيب ولد الداه أن المنظمة أجرت عدة لقاءات مع منظمات وهيئات حقوقية وأحزاب سياسية تم التطرق خلالها لأوضاع أصحاب المهق في البلد وضرورة إشراكهم في الحياة النشطة.

وأكد خلال مؤتمر صحفي عقدته المنظمة اليوم الاثنين في انواكشوط على ضرورة القضاء على التمييز الذي يعانون منه، داعيا السلطات العليا في البلد إلى تخصيص جزء من برنامجها لصالح هذه الفئة والعمل على إشراك أفرادها في سياسات التشغيل من تكوين والتأهيل والاكتتاب من أجل تجاوز هذه التحديات الاجتماعية والصحية التى تعد ظاهرة وراثية.

وذكر بأن برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني يعطي أولوية كبيرة للفئات الهشة والمحرومة.

وأشار إلى أن المنظمة عملت منذ تأسيسها 2012 على مواكبة أصحاب المهق و التأسيس لوعي مجتمعي بهذه الظاهرة والتعريف بها، داعيا إلى إدماجها في التأمين الصحي ومؤازرتها حتي تتمكن من تجاوز التحديات الجمة التي تعترض سبيلها.