رحيل الإعلامية الكبيرة السالكة بنت اسنيد .. و “الصدى” تعزي

الصدى- متابعات/

أعلن زوال اليوم الجمعة في العاصمة نواكشوط عن رحيل الصحفية والأديبة المخضرمة السالكه بنت اسنيد بعد معاناة مع المرض

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم أسرة تحرير “الصدى” لعائلة فقيدة الوطن الكريمة بأحر التعازي ، خاصة للقامة الأدبية المشهورة الشاعر الكبير أحمدو ولد عبد القادر ولأبناءه الكرام

كما تتقدم الصدى بتعازيها للمشهدين الاعلامي والأدبي في البلاد وبصفة خاصة للصحفيات الموريتانيات

لقد تركت الراحلة بصمتها المميزة التي ستجسد حضورها المشرف بعد رحيلها الحتمي الى مثواها الأخير

نسأل الله العلي القدير أن يدخلها فسيح جناته ويلهم الجميع الصبر والسلوان

وإنا لله وإنا إليه راجعون