رهينتان غربيتان بمالي تستعيدان حريتهما في ظروف غامضة

الصدى – “الصحراء”/

الرهينتان بعد إطلاق سراحهما (المصدر: الانترنت)

عثرت القوات الأممية في مالي على اثنين من الرهائن الغربيين كانا قد اختطفا من بوركينافاسو قبل أزيد من عامين.

 

يتعلق الأمر بزوجين؛ سيدة تحمل الجنسية الكندية ورجل يحمل الجنسية الإيطالية وقد اختطفا في ديسمبر 2018 وتم العثور على الإيطالي لوكا تاتشيتو والكندية إديث بليز على قيد الحياة وبصحة جيدة يوم الجمعة 13 مارس في شمال شرق مالي.

 

بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي (MINUSMA) عثرت على الزوجين وتم ترحيلهم إلى مطار باماكو بعد ظهر السبت حيث تم تسليمهم إلى السلطات المالية بحضور ممثلين دبلوماسيين للدولتين اللتين ينتميان لهما.

 

ولم تحدد بعد ظروف الإفراج عنهما، لكن رئيس بعثة الأمم المتحدة محمد صالح النظيف قال إن الزوجين تمكنا من الهروب من الخاطفين بالقرب من كيدال.

 

ترجمة الصحراء

لمطالعة الأصل اضغط هنا