ريال مدريد يحقق فوزا غاليا على برشلونة و يعيد رقمًا غاب طويلًا

حقق ريال مدريد فوزا مهما على غريمه برشلونة بنتيجة 2-1، في موقعة الكلاسيكو التي جمعت الفريقين لحساب الجولة  الـ30 من الدوري الإسباني ، كاتبا رقمًا ام يتكرر منذ موسم 2007-2008 , وهو الفوز ذهابًا و إيابًا في الكلاسيكو.

أقيمت المباراة  على ملعب “ألفريدو دي ستيفانو” معقل ريال مدريد، وشهدت إثارة كبيرة بين الفريقين.

وبعد مرور 13 دقيقة، تقدم ريال مدريد في النتيجة عن طريق الفرنسي كريم بنزيما، لينهي صيامه عن تسجيل الأهداف في مباريات الكلاسيكو، والذي دام لـ1333 يوما.

وفي الدقيقة 28، سجل الألماني توني كروس هدف ريال مدريد الثاني من ركلة حرة مباشرة، ليكون الأول له خلال 17 مباراة كلاسيكو خاضها منذ انتقاله إلى الريال في صيف 2014 قادما من بايرن ميونخ.

حاول برشلونة العودة في النتيجة، سواء بقية فترات الشوط الأول أو في الشوط الثاني، وبالفعل نجح في تقليص النتيجة بالدقيقة 60 عبر لاعبه الشاب أوسكار مينجوزا، الذي أحرز أول هدف له بقميص البارسا.

وشهدت الدقيقة 90، تعرض البرازيلي كاسيميرو لاعب ريال مدريد للطرد، نتيجة لحصوله على إنذارين، علما بأنه حصل على البطاقة الصفراء الأولى بالدقيقة 89.

وبتلك النتيجة، ارتقى ريال مدريد لصدارة ترتيب الدوري الإسباني برصيد 66 نقطة، بفارق المواجهات المباشرة عن أتلتيكو مدريد، الذي تراجع للوصافة.

على الجانب الآخر، استقر برشلونة في المركز الثالث بجدول الترتيب برصيد 65 نقطة.