السفير الأمريكي في المغرب يقدم خريطة جديدة للمغرب تضم الصحراء الغربية

 قدمت الولايات المتحدة أمس السبت «خريطة رسمية جديدة» للمغرب تضم منطقة الصحراء المغربية المتنازع عليها، خلال مراسم أقيمت في السفارة الأميركية في الرباط.

وأعلن السفير ديفيد فيشر هذه الخريطة هي التجسيد المادي لإعلان الرئيس (دونالد) ترامب الجريء قبل يومين، الذي اعترف فيه بسيادة المغرب على صحرائه، قبل أن يوقع «الخريطة الرسمية الجديدة لدى الحكومة الأميركية لمملكة المغرب».

وقال إن الخارطة التي تضم إلى المملكة المغربية كامل أراضي الصحراء الغربية المتنازع عليها منذ عقود بين المغرب وانفصاليي جبهة بوليساريو المدعومين من الجزائر، «ستقدم إلى الملك محمد السادس» الذي «بحكمته وبعد نظره اعترف بإسرائيل».

المصدر