سيدي ولد دومان الناطق باسم المترشح غزواني يؤكد أنه ليس خليفة لولد عبد العزيز

قال سيدي ولد دومان الناطق الرسمي باسم المرشح محمد ولد الغزواني إن هذا الأخير ليس خليفة للرئيس ولد عبد العزيز ولم يعينه بل هو موريتاني يتمتع بحقوقه المدنية وقدّم نفسه بمشروع دقيق وطموح وواقعي، على حد تعبيره. مضيفا أن “ولد الغزواني لديه معرفة جيدة بواقع البلد وبقدراته وموارده ويهدف إلى توفير حياة كريمة لجميع المواطنين الموريتانيين.

 

وأضاف ولد دومان –في مقابلة مع RFI ترجمها مركز الصحراء- قائلا: يمكنني أن أؤكد لكم كذلك أنه يتمتع كذلك بمعرفة جيدة بملف الأمن والدفاع حيث قام بقيادة الجيش لمدة عشر سنوات.

 

وفي رد على سؤال حول تحاشي ولد الغزواني لاستخدام مصطلح العبودية قال ولد دومان: بالنسبة له فإن التنوع الثقافي والإثني مصدر ثراء لذا فهو يريد إنشاء دولة القانون والمواطنة دولة موحدة وغنية  بتنوعها وقد تعهد بإنشاء وكالة ستُمنح على مدى السنوات الخمس 200 مليار أوقية لاستئصال كل هذه الفوارق حتى يشعر كل موريتاني بالفخر بالانتماء إلى بلده.

 

وأكد ولد دومان أن مرشحه سيحسم الانتخابات من الجولة الأولى قائلا إن يحظى بدعم جميع مكونات الأغلبية الحاكمة ودعم العديد من أحزاب المعارضة حتى المعارضة الراديكالية، كما كانت جميع المهرجانات التي عقدها في الداخل نوعًا من الاستفتاء على شعبيته. وقال سيدي ولد دومان-معلقا على تشكيك المعارضة في استقلالية لجنة الانتخابية- إنها مستقلة ومستقلة تماما، ونحن نطالب بشفافية لأن ذلك يخدمنا حتى نفوز ونحن مرفوعي الرؤوس، على حد تعبيره.

 

وبخصوص موقع الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز بعد الانتخابات، قال ولد دومان هو رئيس موريتاني حقق بالنسبة لنا في الأغلبية أشياء كثيرة، وسيجد نفسه مواطنا موريتانيا ورئيسا سابقا من حقه ممارسة السياسة والاهتمام بشؤون الأمة. وأكد ولد دومان أن ولد عبد العزيز لن يعود أبدا إلى السلطة، فالدستور-كما قال- واضح في ذلك فهو يسمح بالحكم لفترتين فقط.

 

الصحراء