شركة معادن موريتانيا و الوكالة الوطنية للبحوث الجيولوجية توقعان اتفاقية بشأن المسح الجيولوجي

الصدى_و م أ /

  1. تم اليوم الجمعة في نواكشوط تحت إشراف معالي وزير البترول والمعادن والطاقة، السيد عبد السلام ولد محمد صالح، التوقيع على معاهدة للمسح الجيولوجي، من طرف المدير العام لشركة معادن موريتانيا السيد حمود ولد أمحمد، والمدير العام للوكالة الوطنية للبحوث الجيولوجية والأملاك المعدنية السيد الهاشمي الشيخ سيداتي.
    وبموجب المعاهدة، الممتدة على مدى سنة قابلة للتجديد، تفوض معادن موريتانيا الوكالة الوطنية للبحوث الجيولوجية والأملاك المعدنية، لإنجاز مسح شامل وخارطة معدنية تقديرية للذهب داخل المواقع الخاضعة لإشراف شركة معادن موريتانيا في ولايات داخلت نواذيبو وتيرس ازمور ولبراكنة وتكانت واترارزة وغيرهما.
    وستكون الخارطة المعدنية المفصلة التي ستنجزها الوكالة بانتداب من معادن موريتانيا أداة مرجعية لهذه الأخيرة في مجال إشرافها على المناطق الخاضعة لنظامها.
    وتهدف شركة معادن موريتانيا من وراء هذا المسح والنتائج التي ستتمخض عنه، إلى مساعدة المنقبين الأهليين والمستثمرين في مجال المناجم الصغيرة في تحديد الأماكن ذات المؤشرات الدالة على وجود فرص لاكتشاف المعدن النفيس.
    وتتولى شركة معادن موريتانيا تكاليف هذه العملية الكبرى، التي تدخل ضمن استكمالها لتوفير أنسب الظروف الملائمة لاستغلال المناطق الحاضنة لنشاط التعدين الأهلي والشبه الصناعي.