عمال “اسنيم” يشكون عدم تأمين أسرهم من طرف الشركة

قال عدد من عمال الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “اسنيم”، عملاق الحديد في موريتانيا، إن الشركة عمدت، وبصورة أحادية، إلى تأمين عمالها لدى الصندوق الوطني للتأمين الصحي لكنها لم تؤمن أسرهم وهو ما يتناقض مع التوجه العام لدى الحكومة وفي برنامج رئيس الجمهورية الذي يقضي بتعميم التأمين الصحي ليشمل حتى غير العمال، كما أن الشركة بهذا الإجراء لم تقلد باقي الشركات والمؤسسات في القطاعين العام والخاص التي يستفيد أفراد أسر العمال فيها من خدمات التأمين الصحي.
ووفق مصادر “التواصل”، فإن الملف الآن سيحال إلى مناديب العمال و”المطلب الوحيد الذي لا يقبل المساومة هو تأمين أفراد أسرة العامل”.
يذكر أن أحد عمال شركة اسنيم، ينحدر من مدينة شنقيط، عبر منذ أشهر عن احتجاجه  على الشركة التي لم تتكفل بعلاج زوجته المريضة حيث تعاني بشدة فيما لم تقم الشركة بأي إجراء إنساني للتكفل بها وهو ما اعتبره الجميع تقصيرا غير مسبوق وإهمالا لا مبرر له، وفق عمال بالشركة
وقال بعض العمال للتواصل إنهم تأكدوا من عدم تسجيل أسرهم لدى الصندوق الوطني للتأمين الصحي مما ولد حالة غضب غير مسبوقة لدى غالبية العمال.