فرقة طبية اسبانية تجري 41 عملية جراحية لمعالجة التشوهات في نواذيبو

الصدى_و م أ /

تمكنت بعثة طبية إسبانية قدمت مؤخرا إلى مدينة انواذيبو في إطار التعاون المثمر بين بلدية انواذيبو وشركائها في جزر الكناري من إجراء 41 عملية جراحية لمعالجة التشوهات الناتجة عن الحروق والحوادث.
كما قامت هذه البعثة التي اختتمت عملها اليوم في مدينة انواذيبو والذي دام اسبوعا كاملا بتقديم 85 استشارة طبية لصالح المواطنين إضافة الى تقديم أدوية للمستفيدين من هذه العملية.
وكانت هذه البعثة مشكلة من خمسة أطباء ثلاثة منهم متخصصون في الجراحة التجميلية للتشوهات إضافة إلى مخدر ومختص في التحاليل.
وأكد عمدة المدينة النائب القاسم ولد بلالي في تصريح للوكالة الموريتانية للانباء عقب انتهاء عمل هذه البعثة أنها قامت بمجهود كبير لصالح المواطنين تمثل في إجراء العديد من العمليات الجراحية المجانية في مجال علاج التشوهات الناتجة عن الحروق والحوادث إضافة الى تقديم استشارات طبية لصالح المواطنين.
وأضاف أن هذا التدخل يأتي ضمن جهود البلدية الرامية إلى خدمة المواطنين والحد من معاناتهم وذلك استجابة لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ،كما يأتي ضمن تعزيز اللامركزية الهادفة الى تقريب الخدمات من المواطنين.
وأشار العمدة إلى أن هذه العمليات استفاد منها بالإضافة إلى ساكنة انواذيبو العديد من المواطنين من داخل البلاد.