قيادية بحزب تكتل القوى الديمقراطية تدعو جميع الطيف السياسي للمشاركة في التشاور الوطني

الصدى_و م أ /

دعت النائب البرلماني و القيادية بحزب تكتل القوى الديمقراطية السيدة النانة بنت شيخنا ولد محمد لغظف، جميع الطيف السياسي الموريتاني للمشاركة بقوة في التشاور الوطني المرتقب.

وأضافت خلال حضورها ضيفة على “المنصة السياسية والحقوقية حول التشاور الوطني وآلياته” التي نظمتها إذاعة موريتانيا (إذاعة الخدمة العمومية) مساء أمس الجمعة في انواكشوط، أن موريتانيا اليوم أصبحت في أمس الحاجة إلى التشاور الوطني.

وأوضحت أن هناك مؤشرات توحي بأن هذا التشاور سيؤتي أكله، مشيرة إلى أن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، أكد خلال لقائه برؤساء الأحزاب السياسية أنه خلال التشاور لا يوجد أي موضوع محظور ولا أي أحد مقصي من التشاور.

وقالت القيادية بحزب تكتل القوى الديمقراطية إنه من خلال اللقاءات داخل القبة البرلمانية تشكلت قوى سياسية من موالاة و معارضة للتصدي لجائحة كوفيد19، حيث تمخضت عن التشكلة اللبنات الأولى للتوافق السياسي الموريتاني.

وأضافت أن حزب تكتل القوى الديمقراطية شهد خلال الحقب الماضية الكثير من الضغوطات السياسية، مؤكدة أنه ومنذ تولي فخامة رئيس الجمهورية، مقاليد الحكم رأى أنه هناك توجه جديد وانفتاح سياسي لم تشهده موريتانيا من قبل ولفتة إلى كل الأحزاب السياسية من أجل مشاركتها في المشهد السياسي.

وقالت: ” نرجو أن يكون هذا الحوار السياسي حوارا من أجل الحفاظ على السلم الاجتماعي واقتصاد البلد”.