كيهيدي تحتضن ورشة للحد من خطر نزاعات الشغل بين أرباب العمل و العمال

الصدى_و م أ /

أشرف والي كوركول، السيد أحمدنا ولد سيد أب، اليوم الأربعاء بمدينة كيهيدي، على افتتاح ورشة حول الحد من خطر نزاعات الشغل بين أرباب العمل والعمال، منظمة من طرف المفتشية الجهوية للشغل في الولاية.
ويشارك في الورشة، التي تدوم يومين، ممثلين عن بعض منظمات المجتمع المدني والمركزيات النقابية في الولاية.
ويهدف هذا الملتقى إلى إطلاع المشاركين على التشريعات الناظمة للعلاقة بين رب العمل والموظف، ودورها في حل مختلف الإشكالات التي قد تحدث بين الطرفين.
وأكد الوالي في كلمة بالمناسبة، حرص الحكومة الموريتانية على التطبيق الأمثل للقوانين المتعلقة بالشغل، وخاصة القانون المتضمن لمدونة الشغل والاتفاقية الجماعية للشغل.
وأضاف أن هذه الورشة تعتبر نموذجا للشراكة الاجتماعية الجهوية بين بعض المنظمات والفعاليات النقابية من جهة وبين المفتشية الجهوية للشغل من جهة أخرى.
ومن جهته أعلن المفتش الجهوي للشغل بكوركول، السيد محمد المختار ولد الطالب سيدي، أن وزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة، أدرجت في برنامج عملها السهر على التطبيق الأمثل لمدونة الشغل والتنفيذ الكامل للمعاهدات والاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها بلادنا.
وأضاف أن المفتشية الجهوية للشغل تعكف على تنفيذ توصيات القطاع مع المراقبة الحثيثة لفرض احترام الجهات المعنية لتلك التوصيات، مع لعب المفتشية لدور المستشار القانوني لطرفي النزاع المحتمل لجسر الهوة بينهما.
وجرت وقائع افتتاح الورشة بحضور حاكم مقاطعة كيهيدي، السيد لبات ولد المختار، وعمدة بلدية كيهيدي، السيد طاهرا برادجي، وقادة الأجهزة الأمنية بالولاية.