كيهيدي : تنظيم ورشة حول مهام و تشكلية المرصد الوطني لحقوق المرأة و الفتاة

الصدى_و م أ /

انطلقت أمس الأربعاء بمدينة كيهيدي أعمال ورشة حول مهام وتشكلة المرصد الوطني لحقوق المرأة والفتاة، بمشاركة نشطاء المجتمع المدني المهتمين بالشأن النسوي في ولايات كوركول ولبراكنه واترارزه وكيدي ماغه.

وناقش المشاركون في هذا اللقاء الذي دام يوما واحدا جملة من القوانين الناظمة لعمل وأدوار المرصد والذي يهتم بترقية حقوق المرأة والفتاة.

وأوضح والي كوركول السيد أحمدنا ولد سيد أب، لدى افتتاحه أعمال الورشة أن إنشاء المرصد يأتي ضمن الرؤية الإستراتيجية المستنيرة لتعزيز حقوق المرأة والفتاة طبقا لبرنامج تعهداتي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الذي يولي أهمية كبيرة لترقية وتمكين المرأة.

وأضاف أن الورشة تدخل ضمن سلسلة نشاطات بهدف التحسيس بأهمية هذا المرفق باعتباره هيئة استشارية مستقلة تقترح مشاريع القوانين المتعلقة بالموضوع للحكومة لإحالتها للبرلمان.

ومن جهته قال عمدة بلدية كيهيدي السيد طاهرا برادجي إن صيانة مكاسب حقوق المرأة تحتل أولوية خاصة في مجال تمكينها.

وبدورها أعربت منسقة برنامج المفوضية السامية بالأمم المتحدة لحقوق الإنسان السيدة مارياتا كان عن أملها في أن تساهم الورشة في التعريف بصلاحيات المرصد المستحدث والترسانة القانونية الناظمة لعمله مما يتيح للمرأة المزيد من المنصات لإيصال صوتها وتبني قضاياها والدفاع عن حقوقها ومكانتها في سلم المجتمع.

وللتذكير فإن المرصد الوطني لحقوق المرأة والفتاة أنشئ بموجب المرسوم رقم 142/ 2000 الصادر بتاريخ 20 نوفمبر 2020 ويضم نخبة من الخبراء والفاعلين في القطاعات المعنية بهذا المجال في الدوائر الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.

وجرى افتتاح الورشة بحضور الحاكم المساعد لمقاطعة كيهيدي السيد محمد فال ولد سيدي محمود والمدير الجهوي للشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة السيد عبد الرحيم ولد حمادي وبعض قادة الأجهزة الأمنية بالولاية.