مؤتمر نواكشوط : مرشحو رئاسة الاتحاد الافريقي لكرة القدم يتفقون على مرشح موحد في الانتخابات القادمة

انتهى قبل قليل بقصر المؤتمرات ” القديم ” بالعاصمة ، المؤتمر الكروي الأضخم في تاريخ نواكشوط ، حيث اجتمع المرشحون الأربعة لرئاسة الاتحاد الافريقي لكرة القدم ، وسط حضور كبير من رؤساء الاتحادات الوطنية لكرة القدم في إفريقيا ، و شخصيات دولية إلى جانب حضور إعلامي كبير .

و قد تمحور المؤتمر حول نقطة التوافق و توحيد الجهود من أجل الكرة الافريقية ، تماشيا مع المبادرة التي أطلقها رئيس الفيفا جياني انفانتينو الذي كان حاضرا وسط الأربعة ، في سعيه للتوفيق بين المرشحين و حثهم على الالتفاف خلف مرشح موحد .

وهو ما تم بعدما خرج المرشحون الأربعة باتفاق يفيد بتزكية الجنوب افريقي باتريس موتسيبي ليكون الرئيس المقبل للكاف في انتظار انتخابات مارس في الثاني عشر من الشهر الجاري و التي ستأتي كتأكيد لما خرج به مؤتمر نواكشوط اليوم  .

وعلى هامش المؤتمر صرح رئيس الفيفا قائلا : رسالة مؤتمر نواكشوط رسالة عظيمة لأفريقيا؛ مفادها أن الوحدة هي وحدها القادرة على تحقيق تطلعات أبناء القارة إلى تطوير كرة القدم الأفريقية، ونحن في الاتحاد الدولي سعداء بذلك.

بينما قال أحمد ولد يحيى : “شرف عظيم لنا نحن الموريتانيين أن تحتضن بلادنا هنا في نواكشوط مثل هذا المؤتمر التوافقي للكرة الأفريقية بحضور قادتها جميعاً، وبحضور رئيس الفيفا.