مؤسسات إعلامية تقرر تنظيم حراك ضد لجنة تسيير و توزيع صندوق دعم الصحافة

وجهت عديد المؤسسات الإعلامية فى موريتانيا ، الدعوة إلى جميع مديري المؤسسات الاعلامية الخاصة  للحضور صباح الاثنين فاتح فبراير 2021 على تمام الساعة العاشرة صباحا أمام مقر السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية ،حسب إعلان منشور، بغية تدشين حراك ضد لجنة تسيير وتوزيع صندوق دعم الصحافة الخاصة التى تتهمها  هذه المؤسسات بالتلاعب والإحتيال على مخصصات الصحافة المستقلة وتوزيعها وفق الزبونية والمحسوبية والمحاباة، ومطالبة اللجنة المذكورة بنشر نتائج أعمالها مفصلة أوجه صرف موارد الصندوق.
ودعا الإعلان ، جميع وسائل الاعلام المرئية والمسموعة الى الحضور في التاريخ المذكور امام مقر السلطة لتغطية هذا الحراك الأول من نوعه في موريتانيا والذي سيشمل، وفق المنظمين له، وقفات أمام وزارة الثقافة الوصية على الإعلام.
وواجهت لجنة تسيير وتوزيع صندوق الدعم العمومي للصحافة الخاصة انتقادات لاذعة واتهامات غير مسبوقة من عدة جهات في الحقل  بالتلاعب بمصالح المؤسسات الصحفية بتوجيه من جهات قريبة من اللجنة ولصالح مؤسسات صحفية قليلة قريبة من تلك الجهات. 
كما تواجه وزارة الثقافة دعوى قضائية رفعها الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا نوفمبر الماضي أمام الغرفة الإدارية بالمحكمة العليا احتجاجا على عدم قانونية معايير اختيار بعض أعضاء اللجنة والتي اعتمدتها الوزارة بطريقة مزاجية بعيدا عن آلية التناوب التي ظلت معتمدة منذ انشاء الصندوق عام 2012 والتي تضمن التوازن والمحافظة على حقوق كافة المؤسسات الصحفية المنتسبة لعدة تجمعات صحفية في البلاد

ومن المقرر ان يسلم المنظمون لهذه الوقفات الاحتجاجية رسائل في الموضوع إلى المفتشية العامة للدولة ومحكمة الحسابات والمجلس الأعلى للفتوى والمظالم ورئيس الجمعية الوطنية.