مسعود ولد بلخير يدعو من كيهيدي إلى حوار وطني شامل

الصدى_و م أ /

ترأس رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي السيد مسعود ولد بلخير اليوم الأحد بمدينة كيهيدي اجتماعا لأطر و ممثلي هيئات الحزب على مستوى ولاية كوركول، وذلك في إطار حملة الانتساب المرتقبة والممهدة لانعقاد المؤتمر الوطني للحزب .
وأكد رئيس الحزب خلال هذا الاجتماع أن الهدف من الزيارة التي ستشمل جميع عواصم ولايات الوطن هو التشاور مع القواعد الحزبية حول حملة الانتساب المقررة بعد انتهاء الزيارة و أخذ آراء جميع هيئاته في الاعتبار وخاصة فيما يتعلق بمستقبل الحزب و هرمه المؤسسي و نظامه الداخلي و مواقفه من مجمل القضايا الوطنية .
وطالب مناضلي الحزب بالالتفاف بقوة خلف برنامج الحزب و رؤيته الثاقبة لإشاعة الأمن و الاستقرار و النضال المدني السلمي وفق القانون و تعزيز للوحدة الوطنية والتي يعتبر الحزب تجسيدا لأسمى تجلياتها على حد وصفه .
وأضاف أن اختيار الكفاءات الحزبية بالمندوبيات المنتخبة لاحقا هو الخيار الأفضل لمنح ديناميكية جديدة للعمل الحزبي، مؤكدا وقوفه على الحياد المطلق من كل الترشيحات للمناصب القيادية في الحزب.
وطالب رئيس الحزب بضرورة فتح حوار وطني شامل يجمع كل ألوان الطيف السياسي لتحقيق المزيد من الضمانات و المكاسب و لخلق رؤية وطنية مشتركة وواضحة حول جميع الأولويات السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية .
و كان المنسق الجهوي لحزب التحالف الشعبي التقدمي على مستوى ولاية كوركول السيد محمد لمين ولد امبيريك قد رحب في بداية الاجتماع برئيس الحزب و الوفده المرافق له، مؤكدا غبطة مناضلي الحزب في الولاية بهذه الزيارة المهمة في إنجاح عملية الانتساب الممهدة انعقاد مؤتمره الوطني.
و في الأخير رد رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي على مختلف المداخلات التي ناقشت في مجملها مختلف المطالب و المقترحات المتعلقة بجدول أعمال الاجتماع.