مصادر : أوامر حكومية عليا بالتكتم على انتشار “حمى الضنك” في موريتانيا

الصدى- التواصل

 بعد تعبئة وتهيئة العشرات لإطلاق حملة تحسيسة حول الوقاية من حمى الضنك عقب انتشارها بشكل وبائي في نواكشوط وبعض مدن الداخل، تلقى هؤلاء الفتيان والفتيات، أوامر بتحويل عملية التحسيس والتوعية إلى حملة للنظافة وغسل الأيدي، وهو ما لم يجدوا أي صدى له او تجاوبا من المواطنين فأوقفوا حملتهم.

ووفق مصادر التواصل فإن جهات عليا في الدولة أمرت بعدم إطلاق حملة تحسيسية حول حمى الضنك “مخافة انتشار الذعر بين المواطنين” وتحويل الحملة إلى حملة للنظافة.

وتشهد العاصمة نواكشوط منذ شهر أغسطس 2017 انتشارا وبائيا لحمى الضنك امتد حتى بعض المدن الداخلية.

ويتسبب بعوض يظهر نهارا ويختفي ليلا في الإصابة بهذه الحمى، ويلدغ هذا البعوض في الطرف السفلي من الجسم وخاصة القدمين والساقين.

وفي القت الذي يطالب فيه بعض الأطباء مرضاهم بالإكثار من السوائل و استعمال مخفضات الحرارة  يتجاهل أغلب الأطباء هذا المرض الوبائي ويعالجونه على أنه حمى الملاريا رغم الأعراض المتباينة بين الضنك والملاريا.

المصدر: المصدر