معادن موريتانيا تعلن عن توفير كافة الوسائل الخدمية في مناطق التعدين

جاء في بيان شركة معادن موريتانيا:

“تعلنُ شركة معادن موريتانيا أن مجلس إدارتها المنعقد بتاريخ 1 سبتمبر 2021 صادق على برنامج عمل شامل، ومتكامل يتضمن إقامة جملة من المنشآت والورشات في مناطق التعدين الأهلي بولايات تيرس الزمور وداخلت انواذيبو وإينشيري.
وتدخل هذه المنشآت والإجراءات الخدمية ضمن جهود الشركة الهادفة للنهوض بقطاع التعدين الأهلي وشبه الصناعي، ولإرساء قواعد تنمية متوازنة في المناطق المستهدفة، وتعزيزا لجهود الجهات الأمنية، وفي إطار مقاربة تشاركية دائمة للتشاور بين التنظيمات الممثلة للمنقبين والشركة، وانسجاما أيضا مع استراتيجية الشركة للصحة والسلامة البيئية.
وسيمكن هذ البرنامج العملي مصالح الشركة بحول الله وقوته من حفر عشرين (20) بئرا ارتوازية مجهزة، وستة (6) وحدات تحلية للمياه، فضلا عن إنجاز طريق ترابي بين تازيازت وتيجريت بطول تسعة وعشرين كلمترا (29 كلم)، وعشر (10) وحدات للاتصال الخلوي، وما يزيد على ألف (1000) شجيرة محلية بمركز الشيخ محمد المامي للتعدين الأهلي، وإنجاز شبكة مياه شروب متكاملة بطول أربعين كيلومترا من الأنابيب لتغذية المركز.
كما ستقوم الشركة بوضع معالم على الطريق الرابط بين الشگات وازويرات الذي يبلغ طوله أكثر من ثمانمائة (800) كيلومترا، إضافة لإنشاء عشر (10) محطات للاستراحة على امتداد هذا الطريق.
وهذه مناسبة لتعبر الشركة عن شكرها وامتنانها لمختلف شركائها العموميين، على سبيل المثال لا الحصر، وزارة التحول الرقمي والأركان العامة للجيوش، والشركة الموريتانية للكهرباء “صوملك”، والهيئة الوطنية للأبحاث الجيولوجية والأملاك المعدنية”.
وفيما يلي تفاصيل برنامج عمل الشركة:
أ- في ولايتي إنشيري وداخلت انواذيبو
1- حفر خمسة (5) آبار ارتوازية مجهزة، ثلاث منها لتشغيل الطاحونات، واثنتان لتغذية أنابيب ممتدة على طول ما يقارب أربعين كلمترا لتزويد مركز الشيخ محمد المامي للتعدين التابع للشركة بالماء الشروب، وتوفير المياه الخاصة بتشغيل الطاحونات، ضمن شبكة متكاملة شملت أيضا بناء عدد من الخزانات بالمنطقة.
2- حفر أربعة (4) آبار، بها وحدتي تحلية على طول الطريق الرابط بين “اخنيفيسات تازيازت” و”إشكران في تيجريت”، علاوة على حملة تشجير واسعة لغرس آلاف الشجيرات المحلية بمركزي الشيخ محمد المامي والأمير الشهيد سيد أحمد ولد أحمد عيده.
3- حفر بئر خامس في منطقة تيجريت، وإقامة وحدة لتعزيز شبكة الهاتف الخلوي في “اخنيفيسات” واثنتين في كل من “آرغاوه” و”اشكران” في تيجريت.
4- كما سيفك طريق الشيخ سيدي امحمد الكنتي- المنجز من طرف الشركة على طول 29 كيلومترا- العزلة عن مناطق وعرة في منطقة “الدواس” و”فصك”، والتي كانت مطلباً ملحا للساكنة، ما سيسهل من انسيابية الحياة والعمل في هذه المنطقة.
5- تعاقد شركة معادن موريتانيا مع الهيئة الوطنية للبحث الجيولوجي والأملاك المعدنية لإنجاز دراسة تقييم جيولوجي لمقدرات الأروقة الخاصة بالشركة على امتداد التراب الوطني.
6- تعاقدت الشركة أيضا مع الشركة الموريتانية للكهرباء “صوملك” لتوفير خط كهربائي بطاقة 33 KV بمركز الشيخ محمد المامي للتعدين.
ب- برنامج الشركة بمناطق التعدين الأهلي في ولاية تيرس الزمور:
1- إعادة تأهيل البئر البارد التي كانت مهجورة لفترة طويلة من الزمن رغم أهمية مخزونها المائي في منطقة شكل شبح العطش أكبر تهديد بها.
2- حفر عشرة (10) آبار واحد (1) في “وديان الخروب” وواحد (1) “امجيحدات” وأربعة (4) بمركز الأمير سيد أحمد ولد أحمد عيده الواقع في اسفيريات، وحفر بئر (1) غير بعيد من ما يعرف بمنطقة البئر البارد، وثلاثة (3) في “الشكات”.
3- إقامة ستة (6) وحدات تحلية للمياه، اثنتان (2) منها في “اصفاريات” وواحدة (1) في “اكليب اندور” وأخرى(1) في “امجيحدات” إضافة إلى اثنتين (2) في “إشكران” و”اخنيفسات”.
4- تشييد سبع وحدات (7) لتعزيز وسائل الاتصال الخلوي في ولاية تيرس الزمور، في إطار شراكة استراتيجية مع شركات الاتصال الثلاث وذلك في: “بو اعميمه” و”اميرغ عيه” و”امجيحدات” و”قلمان” و”وديان الخروب” و”تنومر” و”اصفاريات” بمعدل واحدة لكل منها”.
5- وضع 160 إشارة مضيئة ليلا، كمعالم على الطريق الرابط بين ازويرات والشكات بمعدل واحدة في كل خمسة (5) كيلومترات، وذلك في إطار برنامج الشركة المقرر إنجازه قبل نهاية السنة الجارية.
6- اختيار عشر نقاط استراحة Aires de repos للمنقبين والمسافرين على امتداد هذا الطريق الذي يبلغ طوله أكثر من 800 كلم، وتشمل هذه النقاط تجهيز 10 حاويات في مناطق “اصفاريات”، “الروظه”، “بير النار”، “قلمان” و”ثلاثة معالم” بها حاويتان في “بير منو” و”بير البارد”، وحاويتان في “اميرغ عيه””.