من أجل الفقراء واللاجئين… شيخ الأزهر يوجه رسالة لمنتجي لقاح كورونا

الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر

أشاد شيخ الأزهر أحمد الطيب، اليوم الاثنين، بما يبذله العلماء والباحثون من جهود لتوفير لقاح للوقاية من فيروس كورونا المستجد، مشيرا في الوقت ذاته إلى حق الفقراء واللاجئين في الحصول على هذا اللقاح، حال توفره.

 

وقال شيخ الأزهر في بيان مقتضب على صفحته في موقع “فيسبوك”: “ما يبذله العلماء والباحثون من جهود في سبيل تقديم لقاح كورونا للعالم عطاءٌ سخيٌّ ومقدرٌ من أبطالٍ اختصهم الله بالمحافظة على حياة البشر في ظل جائحةٍ أودتْ بحياة أكثر من مليون شخص، ولا تزال تهدد العالم”. 

 

وأضاف في البيان المنشور باللغتين العربية والإنجليزية، قائلا: “يجب ألا يُخذَل الفقراء واللاجئون في حقهم للحصول على هذا اللقاح”.

 

وحث شيخ الأزهر الشركات المنتجة على أن تقر “سياسةً عادلةً لتوزيع اللقاح؛ انطلاقًا من رسالتها وضميرها الإنساني، بعيدًا عن أسواق التجارة والحسابات المادية”.

 

 

وكانت شركة “فايزر” الأمريكية لصناعة الأدوية أعلنت، يوم الاثنين الماضي، انتهاء المرحلة الثالثة لاختبارات لقاحها لفيروس كورونا المُستجد.

 

وقالت إن اللقاح التجريبي فعال بنسبة تزيد على 90 في المئة وفقا لنتائج التجارب الأولية، وهو ما يحتمل أن يكون نصرا كبيرا في الحرب على الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من مليون نسمة وخرب الاقتصاد العالمي.

 

وفي أعقاب إعلان الشركة، بدأت العديد من الدول تكشف عن تواصلها مع الشركة لحجز جرعات من اللقاح.