موريتانيا تشارك في اجتماع عبر تقنية الفيديو حول الأمن الغذائي في إفريقيا

الصدى_و م أ /

شارك وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية السيد عثمان مامودو كان، اليوم الاثنين في انواكشوط في اجتماع، عبر تقنية الاتصال المرئي، حول الأمن الغذائي في إفريقيا في ظل جائحة كوفيد-19.
ويأتي الاجتماع على هامش اجتماعات الربيع السنوية لمجموعة البنك الدولي، بمشاركة عدد من الوزراء الأفارقة.
وأكد الوزير خلال مداخلة له أن آثار الجائحة، كانت صعبة وزادت من مخاطر الأمن الغذائي في إفريقيا.
وأشار إلى أن الحكومة الموريتانية وضعت خطة للتحسين من الأمن الغذائي على المديين المتوسط، حيث ساهمت في تخفيف آثار الجائحة، بالإضافة إلى اتخاذها إجراءات مالية وجبائية وجمركية بهدف تعزيز المخزون الاستراتيجي للأمن الغذائي، للوقاية من أي نقص محتمل.
وأضاف أن الخطة مكنت من إرساء قواعد لخطة اقتصادية طموحة.
كما شكر الوزير الشركاء الماليين على دعمهم لموريتانيا لمواجهة الجائحة.
وأوضح أن الحكومة عاكفة في مجال الأمن الغذائي، على إطلاق ثلاثة مشاريع هامة، تشمل تنمية وعصرنة القطاع الزراعي الوطني وتثمين مكونة اللحوم الحمراء بطريقة عصرية وفعالة، ودعم مخزون الأمن الغذائي وإعداد الاحتياطات الإقليمية للأمن الغذائي.
وجدد نداء رؤساء الدول الإفريقية ومن بينهم موريتانيا لمعالجة جادة لمديونية الدول الإفريقية.