موريتانيا تنال منصب الأمانة العامة في مجلس الوحدة الاقتصادية العربية

الصدى_و م أ /

انتخبت الدول الأعضاء بمجلس الوحدة الاقتصادية العربية بالقاهرة، السيد محمدي أحمد الني، أمينا عاما لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية لمدة خمس سنوات.
وتوجه الأمين للعام لوزارة الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية، السيد محمد المصطفى ولد عبدي ولد أجيد، خلال مشاركته في ختام الدورة الطارئة للمجلس بالشكر للدول الشقيقة على دعمها لمرشح بلادنا، مبرزا في هذا الإطار متانة العلاقات التي تربط موريتانيا بهذه الدول.
وأشاد بالدور الهام الذي لعبته إدارة المجلس خلال الفترة الماضية.
وبدوره أكد سفير موريتانيا في مصر ومندوب بلادنا الدائم لدى جامعة الدول العربية، السيد ودادي ولد سيدي هيبه، على أهمية دور هذا المجلس في تعزيز وترقية أداء العمل العربي المشترك.
ونوه بالدور القيم الذي قام به الأمين العام السابق للمجلس، السيد محمد محمد الربيع، داعيا إلى العمل الجاد من أجل دعم المجلس لأهميته البالغة ولخدمته للاقتصاد العربي.
نشير إلى أن انتخاب بلادنا الذي تم خلال الدورة الاستثنائية الثانية عشر للمجلس، جاء بعد أن سحبت المملكة الأردنية الهاشمية مرشحها لهذا المنصب ودعمها لمرشح بلادنا.
وقد حضر الدورة المستشار الأول بسفارة موريتانيا في مصر، ومندوبنا الدائم لدى مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، السيد المختار امباب ولد زيدان.