موريتانيا ممتنة للجزائر على تكفلها بنقل الطلاب الموريتانيين من جمهورية الصين

الصدى – وما/

وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج السيد اسماعيل ولد الشيخ أحمد

أعربت موريتانيا عن عميق امتنانها للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الشقيقة على تكفلها باجلاء الطلاب الموريتانيين المقيمين في إقليم خوبي بجمهورية الصين الشعبية.

كما نوهت ، في بيان صادر عن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج مساء اليوم تلقت الوكالة الموريتانية للانباء نسخة منه ، بالتجاوب الكبير والتعاطي الإيجابي الذي لمسته من السلطات على مستوى وزارة الخارجية الصينية ومكتب الشؤون الخارجية بإقليم خوبي في جمهورية الصين الشعبية.

وفيما يلي نص البيان:

“عندما علم عن طريق السفارة في بكين بأن هناك طائرة ارسلتها السلطات الجزائرية لإجلاء مواطنيها، أجرى فورا معالي وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج السيد إسماعيل ولد الشيخ احمد اتصالا هاتفيا بمعالي وزير الشؤون الخارجية الجزائري السيد صبري بقدوم، تقرر إثر الاتصال المذكور ان تتكفل الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الشقيقة بإجلاء طلابنا المقيمين في إقليم خوبي بجمهورية الصين الشعبية. وقد قرر أربعة طلاب ان يغادروا ووهان واثنان قررا البقاء هناك.

وإن الوزارة لتحرص على ان تعبر عن عميق امتنانها لأشقائنا في الجزائر، وان تنوه بالتجاوب الكبير والتعاطي الايجابي اللذين لقيتهما جهود سفارتنا في بيجيغ، في سعيها لإجلاء طلابنا، من السلطات على مستوى وزارة الخارجية الصينية وعلى مستوى مكتب الشؤون الخارجية بإقليم خولي في جمهورية الصين الشعبية الصديقة.”