نواذيبو : المترشح “بيرام ولد الداه” يتهم ولد عبد العزيز بمحاولة تفرقة الموريتانيين

بيرام ولد الداه

قال المرشح الرئاسي بيرام الداه اعبيد: لم آت مدينة إلا وخرجت معي عن بكرة أبيها خرج معي الناس بإرادتهم ولم يخرج عشر من خرجوا معي مع أي مرشح، داعيا الصحافة والمواطنين والحكام وقوى الأمن إلى الشهادة على ذلك، مضيفا: سنحتاج لهذه الشهادة.

وقال-خلال مهرجان شعبي عقده في مدينة نواذيبو فجر اليوم-: إن ولد عبد العزيز وولد الغزواني عليهما أن يتركوا الموريتانيين وشأنهم فهما عملا مع ولد الطائع وتورطا معه في جميع جرائمه قبل أن يزيحاه قبل أن يزيحه الموريتانيين ورشحا سيدي وانقلبا عليه وانقلبا على الدستور ونهبا خيرات البلاد، على حد تعبيره، مضيفا أن الموريتانيين لم يعودوا يتحملون أكثر.

وقال إن بيرام ليس مدعوما من لحراطين فمن تجمعوا حوله إنما تجمعوا بسبب الغبن والتهميش، مستشهدا بكون جميع أطر الحراطين في حركة الحر والميثاق لا يدعمونه. وقال إن ولد عبد العزيز أنشأ المدارس العسكرية للبيظان خاصة وذلك بهدف الوقيعة بين شرائح الموريتانيين.