هيئة الدفاع عن وزير البترول والمعادن تنفي ماتم تداوله بشأن زيارته لشركة كينروس تازيازت

بيان صحفي

بعد نشر موقع اكريدم الإلكتروني يوم الأربعاء الموافق 30/06/2021 ما بين الساعة الثانية والثالثة زوالا لمقال يستهدف معالي السيد عبد السلام ولد محمد صالح وزير البترول والطاقة والمعادن، حول الزيارة التي قام بها معاليه لمنجم تازيازت بهدف التعبير عن تضامنه وتضامن الحكومة مع الشركة والعمال جراء الحريق الذي شب في المنجم يومي 15 و 16 يونيو، وهو المقال الذي تضمن معلومات مضللة وكاذبة ماسة بشخصه وشرفه ومكانته.

وبعد حذف موقع اكريدم لهذا المقال نصف ساعة بعد نشره قام محرره، إثر امتناع المواقع الإلكترونية من نشره، بتوزيعه على وسائل التواصل الاجتماعي بواسطة تطبيق واتساب.

إن هيئة دفاع معالي وزير البترول والطاقة والمعادن السيد عبد السلام ولد محمد صالح تقدمت بشكاية ضد مجهول طبقا للإجراءات المعمول بها في هذا النوع من المساطر الخاصة للقيام بالتحريات الكفيلة بضبط الفاعل وكل من ساهم أو شارك في تلك الوقائع المجرمة الماسة بشرفه وكرامته وسمعته سعيا منه إلى استعادة كافة الحقوق التي يمنحها له القانون.

لذا فإن هيئة دفاع صاحب المعالي وزير البترول والطاقة والمعادن تلفت انتباه الرأي العام الوطني والدولي إلى أن ما ورد في المقال المتداول بخصوص زيارته لشركة كينروس تازيازت هو مجرد افتراء مغرض وعار من الصحة بل محاولة يائسة تستهدف معالي الوزير بهدف تشويه سمعته بالتلفيق والكذب ونشر المعلومات المضللة والكاذبة وستعمل هيئة الدفاع على حماية كافة الحقوق الثابتة والمترتبة لموكلها.

                                                                                        انواكشوط 08/07/2021

                                                                                           عن هيئة الدفاع

                                                                                    النقيب ذ/ إبراهيم ولد أبتي