والي كيدي ماغا يعقد اجتماعا مع الفاعلين المحليين في مجال النقل

الصدى_و م أ /

عقد والي كيدي ماغه، السيد الطيب ولد محمد محمود، أمس الثلاثاء بمباني الولاية في مدينة سيلبابي اجتماعا مع الفاعلين المحليين في مجال النقل.
ويهدف الاجتماع الذي ضم ممثلين عن المندوبية الجهوية للنقل الطرقي والمندوبية الجهوية لنقابة السائقين وبعض رجال الأعمال المستثمرين في النقل ومسيري محطات الطرق وقادة الأجهزة الأمنية في الولاية، إلى التحسيس بضرورة اتخاذ كافة التدابير اللازمة مع الحيطة والحذر لمنع دخول المواد المحرمة إلى هذه الولاية الحدودية.
وأكد الوالي في كلمة بالمناسبة على ضرورة اليقظة والالتزام باحتياطات الحس الأمني في تفتيش الأمتعة ومراقبة المسافرين والتبليغ الفوري عن أي حالة اشتباه بهذا الخصوص.
وأضاف أن الولاية بحكم موقعها الجغرافي المفتوح على حدود بلدين شقيقين تكون معرضة لعمليات التهريب ومختلف أساليب الاحتيال لإيصال المخدرات والممنوعات لباقي ولايات الوطن، مطالبا العاملين في مجال النقل بالتعاون مع الجهات الأمنية لمحاربة مختلف عمليات التهريب وخصوصا تلك المتعلقة بالمواد الخطرة.
ومن جهته وجه المتحدث باسم المندوبية الجهوية لنقابة السائقين المهنيين بالولاية، السيد سليمان ولد عبد الله، نداء إلى جميع الناقلين للمساهمة كل من موقعه في مكافحة التهريب والحرص على تفتيش كل الأمتعة مع متابعة ورصد أي طرد مشبوه بالتنسيق المحكم مع السلطات الأمنية لحماية الوطن والمواطن من مخاطر المواد المحظورة.
جرت وقائع الاجتماع بحضور حاكم مقاطعة سيلبابي، السيد محمد ولد النامي، ونائب رئيس جهة كيدي ماغه، السيد مصطفى ماقه، وعمدة بلدية سيلبابي، السيد محمد فال ولد مكحله.