وزارة التهذيب تطلق قوافل محملة بالكتب المدرسية إلى جميع ولايات الوطن

الصدى_و م أ /

أعطى وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، السيد محمد ماء العينين ولد أييه اليوم السبت في نواكشوط، إشارة انطلاق القوافل المرسلة من المعهد التربوي الوطني إلى جميع الولايات، محملة بالكتب المدرسية من مختلف المستويات والتخصصات لجعلها في متناول التلاميذ في كافة نقاط الوطن للاستفادة منها في بداية السنة الدراسية الحالية.
و أوضح المدير العام للمعهد التربوي الوطني السيد، الشيخ ولد احمدو، أن هذه القوافل تحمل 200 ألف كتاب تنضاف للمخزون الموجود في الولايات ريثما تصل كتب فازت بصفقتها شركة تونسية، يزيد عددها عن مليون كتاب، تأخر وصولها بسبب وباء كورونا.
وكشف النقاب عن خطة جديدة للاستفادة من الكتب والمقررات المدرسية في كافة المستويات والتخصصات دون عناء، تتلخص في عرض الكتاب الرقمي وجعله في متناول كافة التلاميذ والمهتمين بالعملية التربوية بحيث يمكن لأي تلميذ الاستفادة منها على هاتفه النقال.
وأضاف أن هذه العملية تدخل في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة بتعليمات من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الهادفة إلى الاصلاح الشامل للمنظومة التربوية لمواكبة مستجدات العصر ومتطلبات العولمة، مبرزا أن قطاع التهذيب الوطني جسد هذه الرؤية من خلال تنفيذ العديد من البرامج التي ستساهم في الرفع من مستوى الاداء التربوي والتحسين من المردودية التربوية للتلاميذ.
جرت الانطلاقة بحضور الامين العام للوزارة وكبار المسؤولين بالقطاع.