وزارة الصحة تتسلم 10 أجهزة للتنفس الاصطناعي مقدمة من جمهورية الصين

الصدى_و م أ /

تسلمت وزارة الصحة مساء اليوم الأربعاء بمديرية الموارد بالوزارة كمية من المعدات الطبية مقدمة من جمهورية الصين الشعبية.
وعبر المكلف بمهمة في الوزارة الأولى السيد الناجي خطري امبيريك، خلال إشرافه على استلام هذه المساعدة ، المتمثلة في عشرة اجهزة للتنفس الاصطناعي، باسم الحكومة والشعب الموريتانيين، عن شكره للحكومة الصينية على هذا الدعم السخي الذي يترجم بجلاء عمق العلاقات بين البلدين.
وأوضح أن هذه الأجهزة ستعزز من قدرات الطواقم الصحية الموريتانية في إطار مواجهة الموجة ثانيا من فيرو س كورونا ، مجددا التأكيد على ضرورة احترام الاجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.
واوضح القائم بالأعمال بسفارة جمهورية الصين الشعبية في بلادنا السيد وانغ اجيون انه بعد ظهور جائحة كورونا اتفق رئيس جمهورية الصين الشعبية خلال قمة استثنائية مع القادة الأفارقة على ضرورة مكافحة هذا الوباء من خلال تعزيز التعاون بينهما.
وأضاف ان التعاون الموريتاني الصيني يشكل اهم أنواع التعاون على مستوى العالم ، مؤكدا أن الحكومة الصينية تتابع باهتمام كبير تطورات الموجة الثانية من هذا الوباء في موريتانيا وقد بادرت بتلبية دعوة الحكومة الموريتانية بمساعدتها ب 10 أجهزة متطورة للتنفس الاصطناعي .
وحضر حفل التسليم مديرة آسيا وأوقيانوسيا بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج ومكلف بهمة بوزارة الصحة ومدير البنى التحتية والمعدات والصيانة بنفس الوزارة.