وزارة النقل : على شركة نقل الحجارة في إنشيري إصلاح الأعطاب التي سببتها للطريق الرابط بين اكجوجت و نواكشوط

الصدى_ و م أ /

شدد معالي وزير التجهيز والنقل السيد محمدو أحمدو أمحيميد على ضرورة إصلاح شركة نقل الحجارة من ولاية إينشيري بإتجاه العاصمة للأعطاب التى سببتها على طول الطريق الوطني رقم 1 الرابط بين مدينتي نواكشوط وأكجوجت.
وقد جاء هذا القرار خلال زيارة التفقد والاطلاع التى أداها الوزير صباح أمس الجمعة رفقة السلطات الادارية والامنية في ولاية اينشيري للطريق الوطني رقم 1 الرابط بين مدينتي نواكشوط واكجوجت والمقطعين الطرقيين،الرابطين بين الطريق الوطني رقم واحد ومدينة بنشاب البالغ طوله 67.5 كلم من جهة والمقطع الرابط بين مدينة بنشاب والطريق الوطني رقم 4 والبالغ طوله 73 كلم من جهة أخرى والذى سيربط مدينة بنشاب بالطريق الرابط بين مدينتي نواكشوط ونواذيبو.
وقد مكنت الزيارة الوزير والوفد المرافق له من الاطلاع ميدانيا على الاعطاب التي بدأت تظهر على طول الطريق الوطني رقم 1 ومدى تقدم الاشغال في المقطعين الآخرين اللذين شملتهما الزيارة.
واستمع الوزير من القائمين على الأشغال الجارية في المحاور الطرقية التى شملتها الزيارة إلى شروح حول مدى تقدم الاشغال في المحاور المذكورة.
وفي نهاية الزيارة أدلى الوزير بتصريح للوكالة الموريتانية للأنباء قال فيه إن الزيارة التى أداها اليوم لهذه المقاطع من الشبكة الطرقية الوطنية تهدف في المقام الأول إلى الاطلاع على حجم الاعطاب التي بدأت تظهر في الطريق الوطني رقم واحد، الرابط بين مدينتي نواكشوط واكجوجت.
كما تهدف هذه الزيارة من ناحية أخرى إلى الاطلاع ميدانيا على تقدم الاشغال الجارية في المقطعين الطرقيين،الرابط بين الطريق الوطني رقم واحد ومدينة بنشاب والمقطع رقم 2 الرابط بين مدينة بنشاب والطريق الوطني رقم 4.
وبين الوزير أن هذه الزيارة تدخل في اطار المتابعة الدائمة التي يقوم به القطاع والهادفة الى تسريع وتيرة انجاز مشاريع البنية التحتية الطرقية من اجل استفادة المواطنين منها في الوقت المناسب.
وأعاد وزير التجهيز والنقل تهالك بعض المقاطع على طول الطريق الوطني رقم 1 إلى نقل الحجارة من ولاية إينشيري بإتجاه العاصمة و الذي يسير بنسق كبير في إطار انجاز مشروع انتاج الغاز من حقل احميم الكبير.
واعطى الوزير تعليماته للشركة التي تتولى نقل الحجارة بضرورة الشروع أبتداء من الاسبوع القادم وبالتنسيق مع الوزارة الوصية وزارة البترول والطاقة والمعادن في وضع الترتيبات اللازمة واعداد الاتفاقيات الضرورية من اجل إعادة تأهيل المقاطع التي بدأت تضرر من الطريق الوطني رقم واحد.
وبخصوص الهدف الثاني من هذه الزيارة -يقول الوزير- إن تقدم الاشغال في المقطع رقم 1 الرابط بين الطريق الوطني رقم 1 ومدينة بنشاب اشرف على نهايته حيث بلغت نسبة تقدم الاشغال 97 في المائة وفي إطار الجهود المبذولة للحرص على جودة الطرق واستدامتها أعطينا
التعليمات للقائمين على إنجاز هذا المقطع بضرورة إيجاد حل دائم لمشكل مياه الأمطار والحيلولة دون تأثيرها على مستقبل الطريق.
وفي هذا الاطار”فقد اعطيت التعليمات اللازمة للشركة من اجل اخذ ما يلزم من حيطة للحيلولة دون حصول هذا المشكل وإقامة المنشآت التى تناسب طبيعة المنطقة التى يمر عبرها الطريق المذكور وتسريع وتيرة الأشغال حتى ينتهي هذا الطريق الهام في الآجال المحددة في دفتر الالتزامات.