وزير التجارة السعودي : علاقات موريتانيا والسعودية قوية لكنها في مجال الاستثمار لا ترقى إلى تطلعات قادة الشعبين

الصدى – وما/

استقبل فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني اليوم الجمعة بالقصر الرئاسي في نواكشوط السيد ماجد بن عبد الله القصبي وزير التجارة والاستثمار السعودي الذي يزور بلادنا حاليا.

وأدلى الوزير السعودي بعيد اللقاء للوكالة الموريتانية للأنباء بتصريح قال فيه:

“نقلت تحيات سيدي خادم الحرمين الشريفين وسيدي سمو ولي العهد إلى فخامة الرئيس وإلى الشعب الموريتاني الشقيق.

موريتانيا هي بلد المليون شاعر وعلاقة المملكة العربية السعودية بموريتانيا هي علاقة قوية سياسيا وأخويا، وهما أكثر من أشقاء، ولكن العلاقة التجارية و الاستثمارية لا ترقى إلى تطلعات قادة الشعبين.

وأهم ركيزة في هذه العلاقة هي القطاع الخاص الذي هو أساسي لتنمية العلاقات التجارية و الاستثمارية بين البلدين.

كان اللقاء فرصة لمناقشة الفرص الاستثمارية المتاحة في موريتانيا ، وَتم الاتفاق على وضع خطة تنفيذية محددة لدعم هذه الفرص وتسويقها.

وقد استضافت المملكة في شهر يناير الماضي زيارة تاريخية لوفد من أرباب العمل بمشاركة أكثر من مائة شركة ومؤسسة وهذا التواصل أسهم في تصحيح الانطباعات وفي تعريف الأطراف على الفرص والتحديات الموجودة بالبلدين ويسهل من تعزيز الفرص الاستثمارية بهما.

كان اللقاء ممتازا للغاية وموريتانيا دولة بدون شك لها كل المقومات الطبيعية بما فيها شاطئ على طول أكثر من سبعمائة كيلومتر على المحيط الأطلسي علاوة على المساحة والثروة الزراعية و الحيوانية والسياحة و المناجم والطاقة وغيرها.

وندعو الله سبحانه وتعالى أن نقوم بواجبنا اتجاه موريتانيا وشعبها بدعم هذه الفرص وتسويقها وتعزيز التواصل بين البلدين و شعبيهما الشقيقين”.

وجرت المقابلة بحضور السيد سيد أحمد ولد محمد وزير التجارة والسياحة ومدير ديوان رئيس الجمهورية السيد محمد أحمد ولد محمد الأمين والسيد سيدي محمد ولد جعفر، مكلف بمهمة في رئاسة الجمهورية وسعادة الدكتور هزاع بن زبن بن ضاوي المطيري سفير المملكة العربية السعودية المعتمد لدى موريتانيا.

الوزير الأول يستقبل وزير التجارة والاستثمار السعودي

وفي سياق متصل استقبل الوزير الأول السيد اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا مساء الخميس في مكتبه بالوزارة الأولى في نواكشوط سعادة الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي، وزير التجارة والاستثمار بالمملكة العربية السعودية الذى يزور بلادنا حاليا على رأس وفد هام من قطاعه.

وتم خلال اللقاء بحث مجمل علاقات التعاون القائمة بين موريتانيا والمملكمة العربية السعودية وسبل تعزيزها,

وجرت المقابلة بحضور السادة:

اسماعيل ولد الشيخ احمد وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، سيد أحمد ولد محمد ،وزير التجارة والسياحة وسيدي ولد مولاي الزين مدير ديوان الوزير الأول وسعادة سفير المملكة العربية السعودية المعتمد لدى موريتانيا سعادة السيد هزاع بن زبن بن ضاوي المطيري.

وكان الوزير السعودي قد وصل موريتانيا مساء الخميس ، في زيارة رسمية تدوم عدة أيام وكان في استقباله في مطار أم التونسي الدولي وزير التجارة والسياحة الموريتاني السيد سيد أحمد ولد محمد والسفير السعودي في نواكشوط وشخصيات حكومية سامية ورئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانين السيد زين العابدين ولد الشيخ أحمد ، وسفير خادم الحرمين الشريفين في موريتانيا سعاد الدكتور هزاع بن زبن بن ضاوي المطيري.

ويتوقع مراقبون أن تسهم هذه الزيارة في وضع استراتيجية هامة لتطوير التعاون التجاري بين موريتانيا والمملكة العربية السعودية خاصة في مجال فتح فرص الاستثمار وتشجيع رجال الأعمال ، خاصة أن هذه الزيارة تأتي قبل أيام من الزيارة الرسمية التي سيؤديها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني للمملكة العربية السعودية.