وزير التجهيز والنقل يتفقد أشغال صيانة الطرق في بعض المناطق الجنوبية و الجنوب الشرقية

الصدى_و م أ /

أدى وزير التجهيز والنقل السيد محمدو أحمدو امحيميد أمس الخميس زيارة تفقد واطلاع لبعض اشغال الصيانة على المحاور الطرقية الرابطة بين روصو-بوكى وكيهيدي_سليبابي _كوري.
وتتولى صيانة هذه المحاور مؤسسة الأشغال وصيانة الطرق من خلال معالجة التشققات والحفر بالإسفلت والآلات الضاغطة، وإصلاح الانجرافات وتدعيم وحماية الطريق، حيث تعمل الفرق الفنية والميدانية المجهزة بالآليات والمعدات والوسائل اللوجستية على إنهاء الأشغال قبل فصل الخريف القادم.
وشملت المحطة الأولى من زيارة التفقد والاطلاع المواقع التي تجري فيها الأشغال بين بوكى وروصو، حيث وقف معالي الوزير على معالجة بعض الحفر والتشققات بعد قطعها وتنظيفها، معطيا التعليمات بالعمل بشكل مهني يضع تطبيق معايير الجودة العالية أولوية الأولويات والعمل على حماية وتدعيم هذه المحاور الطرقية بما يضمن سلامة المواطنين والممتلكات.
وفي المحطة االثانية من الزيارة عاين الوزير جسر “أجار أهل السالم” و أعطى تعليماته بالشروع فورا في حماية الجسر وإعادة توجيه مجرى المياه بما يضمن السلامة والانسيابية في تدفق السيول وعبورها من خلاله.
وبعد الزيارة الميدانية عقد الوزير اجتماعا في دار الشباب في مدينة سليبابي مع المنتخبين و أطر ووجهاء ولاية كيدماغه استهله والي گيدي ماغة السيد الطيب ولد محمد محمود بكلمة ترحيبية بالوزير والوفد المرافق له، موضحا أن الهدف من الزيارة هو الاستماع للمشاكل المطروحة للمواطنين بغية تذليلها.
وبدوره أعرب نائب رئيس الجهة السيد الناجي ولد محفوظ ولد الكيحل عن ارتياحه بما توليه السلطات العليا للبلد للبنية التحتية الطرقية، مبرزا أنها أساس التنمية الاقتصادية.
وفي رده على مداخلات الحاضرين والتي ركزت على ضرورة ترميم بعض الجسور وإصلاح التشققات الموجودة في بعض المقاطع وإنشاء طرق حضرية في المدينة، أكد وزير التجهيز والنقل أنه تم البدء في تنفيذ أشغال شبكة حضرية بطول 10 كليلومتر في مدينة سيلبابي.
وأشار إلى أن الهدف من هذه الزيارة هو تفقد الوضعية العامة للطرق وكذلك الجسور من أجل العمل على صيانتها قبل فصل الخريف، موضحا أن إنشاء مؤسسة جديدة للأشغال وصيانة الطرق يعكس مدى اهتمام فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ العزواني للبنية التحتية الطرقية، مبينا أن العمل في هذه المشاريع الطرقية يجري بوتيرة متسارعة كما يبدو واضحا في تناسب تقدم الأشغال مع الوقت وهذا ماكان من قبل معدوما.
ورافق الوزير في الزيارة المستشار المكلف بالبنى التحتية السيد وان عثمان والمدير العام للبنى التحتية الطرقية السيد أباي ولد امعييف والمدير العام لمؤسسة الاشغال وصيانة الطرق السيد تجاني اتيام والمديرة العامة للمختبر الوطني للأشغال العامة السيدة امربيه بنت عبد الودود ومدير الرقابة في مديرية البنى التحتية وعدد من أطر القطاع.