وزير التهذيب يجتمع بالمكلفين بتكوين المعلمين

الصدى_و م أ /

عقد معالي وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح السيد محمد ماء العينين ولد أييه اليوم الخميس بقاعة الاجتماعات في المعهد التربوي الوطني اجتماعا بمفتشي التعليم الأساسي والثانوي المكلفين بتكوين 6000 من مدرسي السنة الأولى من التعليم الأساسي وأساتذة السنة الأولى إعدادية و الخامسة ثانوية.
وأكد معالي الوزير، خلال الاجتماع، أن هذا التكوين يدخل في إطار إصلاح القطاع الذي بدأه بمراجعة البرامج و الكتاب المدرسي وتكوين المكونين من أجل تأهيل المدرسين للتكفل بتطبيق هذه البرامج على أرض الواقع.
وقال إن هذا الاجتماع يكتسي أهمية بالغة باعتباره يحدد المنطلقات التي يعتمد عليها هذا التكوين باعتباره حجر الزاوية في تنفيذ البرامج، وزيادة مكتسبات التلاميذ، مضيفا أنه سيتم تقسيم كتب البرامج الجديدة لهذه السنوات على كافة مدرسيها.
وطالب الجميع من مفتشين ومدرسين وأساتذة ببذل أقصى جهد لحصول الهدف من هذا التكوين، منوها بجهود المدرسين في العام الدراسي الماضي رغم الظروف الطارئة، داعيا الجميع إلى التمسك بالإجراءات الاحترازية لمكافحة انتشار جائحة كوفيد 19.
حضر الاجتماع عدد من مسؤولي القطاع.