وزير التهذيب يشرف على إطلاق حملة لتعقيم المؤسسات التعليمية

الصدى_و م أ /

أشرف معالي وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح السيد محمد ماء العينين ولد أييه، زوال اليوم الأحد على انطلاق حملة لتعقيم بعض المؤسسات التعليمية في ولايات نواكشوط الثلاث ضد جائحة كوفيد، وذلك في إطار التحضير لاستئناف الدراسة، المقرر يوم غد الاثنين على عموم التراب الوطني.

واطلع الوزير خلال زيارة أداها لعدد من المؤسسات التربوية والتعليمية على الإجراءات المتخذة في مدرستي ذوالنورين وأبوهريرة بمقاطعة عرفات ودار والنعيم، إضافة إلى المركز العالي للتعليم التقني والمهني وثانوية البنين1.

وفي نهاية الزيارة أوضح الوزير في تصريح للوكالة الموريتانية للانباء أن هذه الزيارة مكنته من الاطلاع ميدانيا على العمليات الجارية لتحصين المدارس وتجهيزها لاستقبال التلاميذ طبقا للتعليمات التي أصدرها القطاع بضرورة مراعاة الإجراءات الإحترازية والتقيد الصارم بلبروتوكول الصحي بهذا الخصوص.

وعبر عن أرتياحه للجهود التي اتخذتها السلطات الإدارية والبلدية والتربوية ورابطات آباء التلاميذ في ولايات نواكشوط الثلاث استجابة لتلك التعليمات من خلال تشكيل لجان للتعبئة والتحسيس والمراقبة الصحية والاجتماعية، مما سيكون له الأثر الإيجابي في الوقاية من هذا الوباء، مشيدا بدور هذه الجهات في التحسين من المردودية التربوية للتلاميذ.

وكان الوزير مرفوقا في هذه الجولة بولاة نواكشوط وعدد من مسؤولي القطاع و رئيس المكتب الوطني لرابطات آباء التلاميذ.