وزير الثقافة و الشباب و الرياضة يضع الحجر الأساس لمركز خاص بالطب الرياضي

الصدى_و م أ /

أكد وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان، الناطق باسم الحكومة، السيد المختار ولد داهي أن دعم وتطوير الرياضة الوطنية يشكل أولوية كبيرة في خطة عمل القطاع، وفقا لبرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.
وثمن خلال زيارة تفقد واطلاع قام بها ظهر اليوم الخميس لمقر الاتحادية الموريتانية لكرة القدم النتائج الكبيرة التي حققتها موريتانيا في مجال الرياضة، مطالبا القائمين على الاتحادية ببذل المزيد من الجهود في سبيل ترقية وتطوير الرياضة بشكل عام والأندية الرياضية على وجه الخصوص.
وتجول الوزير في مختلف المصالح التابعة للاتحادية واستمع إلى شروح عن طبيعة العمل والعراقيل التي تعترض طريقها والخدمات التي تقدمها.
وفي هذا السياق وقف معالي الوزير على السكن المخصص للاعبين وتعرف على طبيعة الحصص الرياضية التي يتلقاها اللاعبون بشكل يومي وما توفره هذه المصالح من رعاية للأطفال.
وتعرف خلال الزيارة على متجر الاتحادية الموريتانية لكرة القدم وما يوفره من معدات وتجهيزات رياضية لصالح الزوار.
وفي مقر القناة الرياضية تعرف معالي الوزير على طبيعة البرامج التي تعدها وتقدمها القناة وخطتها في تغطية الأحداث الرياضية الوطنية لمختلف الأندية والعراقيل والنواقص التي تحول دون ذلك.
كما تابع عرضا قدمه رئيس الاتحادية الموريتانية لكرة القدم السيد أحمد ولد يحيى حول المهام التي تضطلع بها الاتحادية الموريتانية لكرة القدم وماتوفره من خدمات لصالح الأندية الرياضية في مختلف المستويات والمعوقات التي تعترض تنفيذها.
وعلى هامش الزيارة وضع معالي الوزير الحجر الأساس لبناء مركز الطب الرياضي للاتحادية الموريتانية لكرة القدم والذي سيمكن الاتحادية من تقديم العلاجات لكافة اللاعبين المصابين وفق برنامج علاجي لإعادة تأهيلهم بعد الإصابة تحت إشراف متخصصين في المجال.
ورافق الوزير خلال الزيارة الأمين العام للوزارة السيد محمد ولد اسويدات وعدد من أطر القطاع.