وزير المياه يتفقد سير الأشغال الجارية في توسعة شبكة المياه بولايتي انواكشوط الشمالية والغربية

الصدى_و م أ /

أدى معالي وزير المياه والصرف الصحي السيد سيد أحمد ولد محمد اليوم السبت زيارة تفقد واطلاع لسير الأشغال الجارية في توسعة شبكة المياه بولايتي انواكشوط الشمالية والغربية.
وتهدف الزيارة، التي شملت محاور توسعة الشبكة في كل من الحي الساكن بمقاطعة دار النعيم وحي صكوك وسيتي ابلاج في مقاطعة تفرغ زينه، إلى متابعة الأشغال ميدانيا لتسريع وتيرة تنفيذها.
وتابع الوزير في مختلف هذه المحطات شروحا عن طبيعة تنفيذ الأشغال والعراقيل التي تعترض تسريع إنجازها متعهدا بتذليل كل الصعاب التي تعترض ذلك.
وحث القائمين على هذه الأعمال بضرورة تكثيف الجهود والعمل على تسريع العمل فيها وفقا للمعايير الفنية الواردة في دفتر الالتزامات، داعيا جهات التنفيذ إلى تحمل المسؤولية واستشعار حاجة المواطنين للماء.
ونشير إلى أن توسعة الشبكة في الحي الساكن والتي يجري فيها انجاز 40 كلم من شبكة التوزيع، وصلت نسبة الأشغال فيها 100%، وبدأت عمليا مرحلة تنظيف الأنابيب وإنجاز التوصيلات المنزلية.
أما في حي صكوك فتتواصل الأشغال لإنجاز 110 كلم تم انجاز 70% منها.
وفي حي (سيتى بلاج)، تجري الأشغال حاليا لإنجاز 56 كلم من شبكة التوزيع، تجاوزت الأشغال فيها حاجز 92%، كما بدأت عمليات تنظيف الشبكة وإنجاز التوصيلات المنزلية.
ورافق الوزير خلال الزيارة المستشار المكلف بالاتصال ومنسق مشروع وحدة تنفيذ توسعة شبكة المياه في انواكشوط و مديرا المياه والشركة الوطنية للماء وعدد من أطر القطاع.