وزير النقل يتفقد الأشغال الجارية في عدد من شوارع نواكشوط

الصدى_و م أ /

أدى معالي وزير التجهيز والنقل السيد محمدو أحمدو أمحيميد اليوم الخميس زيارة تفقد واطلاع لبعض المقاطع الطرقية في ولايات نواكشوط الثلاث.
وتهدف الزيارة إلى الوقوف عن قرب على سير الأعمال الجارية في المقاطع الطرقية وورشات الأرصفة ومدى تقدم الأشغال فيها ومدى الالتزام بالمعايير المطلوبة.
وأكد معالي الوزير، في كلمة بالمناسبة، أن هذه الزيارة تأتي بهدف المتابعة المستمرة لتنفيذ مشاريع البنية التحتية والمشاريع التنموية بصفة عامة.
وأضاف أن الزيارة قادته للاطلاع على تقدم الأشغال في مشروع شبكة الطرق الحضرية بمدينة نواكشوط البالغ طولها 40 كلم تم إطلاقها يوم 29 فبراير الماضي ، مضيفا أن هذه الشبكة استفادت منها في الأساس مقاطعات نواكشوط الأكثر كثافة سكانية .
وأوضح ان فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني حريص على تطبيق الإنصاف ومكافحة الإقصاء والتوزيع العادل للثروات، وانطلاقا من ذلك فإن المستفيد الأكبر من هذه الشبكة الطرقية الحضرية هم ولايات نواكشوط المغبونة أصلا من حيث التقسيم العادل لمشاريع البنية التحتية.
وأبرز معالي الوزير أن الزيارة قادته للاطلاع كذلك على تقدم الأشغال في آخر محورين من ضمن 19 محورا التي يشملها البرنامج، مشيرا إلى أن ال 17 محورا الاخرى قاربت الانتهاء.
وأشار إلى أن اطول مقطع من هذه المقاطع هو (شارع التيو) الذي يبلغ طوله حوالي 6.5 كلم سيربط مطار نواكشوط القديم بطريق المقاومة، منوها بأهمية هذا الطريق لكونه سيخفف الضغط على طريق الأمل كما سيسهل حركة التنقل لمواطني تلك الأحياء الهشة ويعزز الأمن في تلك المناطق.
كما زار معالي الوزير والوفد المرافق له الطريق الرابط بين عين الطلح بمقاطعة تيارت وجامعة نواكشوط ومستشفى القلب والذي يصل طوله(الطريق) إلى 5.4 كلم وسيساهم في تسهيل الحركة المرورية داخل العاصمة كما سيمكن طلاب الجامعة الوافدين من كافة المقاطعات من الوصول السلس دون ضغط الحركة المرورية داخل المدينة،وتسهيل الحركة أمام المرضى والقاصدين لمستشفى القلب .
وكانت محطة معالي الوزير الأخيرة هي الاطلاع على تقدم الأشغال في مشروع أرصفة بعض المحاور الطرقية بمدينة نواكشوط وخاصة في مقاطعتي عرفات والسبخة التي وصلت الأشغال فيها إلى مراحل متقدمة .
وأكد معالي الوزير أن هذه المشاريع تمت فيها مراعاة الالتزام بمعايير الجودة المبوب عليها في دفاتر الالتزامات، مؤكدا أن انتهاء الاعمال فيها سيتم قبل الآجال المحددة وهو ما سيمكن من استفادة المواطنين من هذه المشاريع في أقرب لآجال.
رافق الوزير خلال هذه الزيارة وفد هام ضم ولاة انواكشوط
الثلاث وحكام المقاطعات وعمد بلدياتها وعدد من أطر الوزارة.