وضع الحجر الأساس لمشروع تقوية تزويد مدينة أطار بالمياه الصالحة للشرب

الصدى_و م أ /

أشرف وزير المياه والصرف الصحي السيد محمد الحسن ولد بوخريص، اليوم الخميس، رفقة والي آدرار السيد حدادي أمبالي ياتيرا، على وضع حجر الأساس لانطلاقة مشروع تقوية تزويد مدينة أطار بمياه الشرب من حقل تيارت “اصدر”.
وأكد الوزير في تصريح لمكتب الوكالة الموريتانية للأنباء بأطار أن وضع حجر الأساس لهذه التوسعة الجديدة يدخل في إطار برنامج الحكومة الرامي إلى تزويد المدن الداخلية بالخدمات الأساسية، وخصوصا خدمة المياه.
وأضاف أن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني أعطى تعليمات سامية بضرورة القضاء نهائيا على ظاهرة العطش بولاية آدرار، مبينا أنه تمت برمجة هذه التقوية في إطار البرنامج الاستعجالي بقيمة مليار أوقية قديمة، وذلك لحل معضلة المياه في مدينة أطار بشمل جذري ونهائي.
وذكر الوزير بأهمية هذا التدخل ودوره الريادي في تعزيز مختلف أوجه الحياة التنموية في المقاطعة، منوها بدور مقاطعة أطار باعتبارها الواجهة السياحية للبلد.
وبدوره، أكد المدير العام للشركة الوطنية للماء، السيد محمد الأمين ولد البنيه أن هذا المشروع يدخل في إطار الجهود التي يبذلها قطاع المياه والصرف الصحي تنفيذا لبرنامج “تعهداتي” الذي أطلقة فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني والذي تسهر حكومة معالي الوزير الأول على إنجازه.
وأضاف أن تكلفة الأشغال تقدر ب 98٫4 مليون أوقية جديدة ممول من ميزانية الدولة في إطار برنامج الأولويات لفخامة رئيس الجمهورية على امتداد 12 شهرا.
وبدوره، ثمن نائب رئيس المجلس الجهوي لجهة آدرار السيد مولاي الزين ولد أحمد شريف هذا الإنجاز، معتبرا أنه سيساهم في حل إشكالية العطش التي ظلت الولاية تعاني منها لعقود من الزمن.
كما أشاد العمدة المساعد لبلدية أطار السيد الشيخ ماء العينين ولد الشيخ سعدبوه بهذا الإنجاز، مبينا أنه يترجم العناية الفعلية التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية لولاية آدرار عموما ولساكنة مقاطعة أطار على وجه الخصوص.
من جانبه نوه عمدة عين أهل الطايع السيد محمد اعل شينون بهذا المشروع، مطالبا بضرورة الإسراع في تنفيذ سد واد (اليج) وسد واد (أم لمحار) وسد واد (اكني) وسد (تيزنت) وتوفير مياه الشرب في تيارت وآزوكي بصفة مستديمة.
ويشمل المشروع تجهيز خمسة آبار جديدة وربطها بمحطة الضخ بتيارت “اصدر” (شبكة التجميع) وتوسعة محطة الضخ من سعة 100 متر مكعب إلى 200 متر مكعب للساعة وبناء خزان بسعة 100 متر مكعب بمنطقة تيارت الصدر ورفع الإنتاج من 2600 متر مكعب إلى 6000 متر مكعب لليوم مع وضع وتركيب أنبوب رئيسي بقطر 250 مم وبطول 17 كيلومترا من محطة الضخ بتيارت “اصدر” إلى خزان انطرازي، بالإضافة إلى توسعة محطة الضخ بانطرازي من 120 إلى 240 متر مكعب للساعة و توسعة الشبكة الكهربائية على طول 5 كلم وتجهيزها بالمحولات اللازمة وإنجاز شبكة أنابيب للنقل والتوزيع تتراوح أقطارها بين 110 مم إلى 250 مم وبطول 15 كيلومترا لتعزيز الشبكة في المناطق المرتفعة من المدينة وفي المناطق الموجودة على طريق أطار- انواكشوط.
جرى وضع حجر الأساس بحضور مستشار الوالي المكلف بالشؤون الإدارية والقانونية وحاكم مقاطعة أطار ورؤساء المصالح الأمنية في الولاية.