وفاة مفاجئة للشاعر الموريتاني الكبير الشيخ ولد بلعمش

الشاعر الراحل الشيخ ولد بلعمش

أعلن فجر اليوم في العاصمة الاقتصادية نواذيبو عن وفاة الشاعر الموريتاني  البارز المهندس الشيخ ولد بلعمش ، بعد تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة تسببت في وفاته المفاجئة  

و من المنتظر أن يتم نقل جثمان شاعر موريتانيا الراحل الى العاصمة نواكشوط لتقام الصلاة عليه في مقاطعة تيارت بمسجد الامام  ولد امحود بعد صلاة الجمعة

و الشاعر الشيخ ولد بلعمش من مواليد عام 1973 قرية امحيرث بولاية آدرار وهو حاصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية

 

ويعتبر الشاعر الشاب الشيخ ولد بلعمش من أكبر وأبرز شعراء موريتانيا الشباب ،وقد حجز مكانته المرموقة في الساحة الأدبية المحلية والعربية بكل جدارة واستحقاق ، خاصة بعد تأهله لنهائيات الموسم الخامس من مسابقة أمير الشعراء التي تنظمها دولة الامارات العربية المتحدة ، حيث أبهر ولد بلعمش جماهير الشعر العربي من المحيط إلى الخليج ، بعد تتويجه بالمركز الثالث في المسابقة.

ويعرف الشاعر ولد بلعمش بتفاعله الرائع والسريع مع كل القضايا الوطنية السياسية والاجتماعية والثقافية ، وقد صدر له ديوان شعري بعنوان “بريد الراحلين”

 

وإلى جانب شخصيته الأدبية الراقية يعتبر الشاب الشيخ ولد بلعمش من خيرة المهندسين الوطنيين ، حيث يعمل إطارا في الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “إسنيم”

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم صحيفة الصدى بأحر التعازي القلبية إلى عائلة الفقيد وجميع أهل شنقيط بصفة خاصة وبصفة أعم الى الشعب الموريتاني وإلى رواد الساحة الأدبية والثقافية الوطنية

آملين من الله جلت قدرته أن يصب على الفقيد شآبيب رحمته ، ويلهم جميع الأهالي والأصدقاء الصبر والسلوان

 وإنا لله وإنا إليه راجعون .