وفد وزاري يدشن المخطط العمراني جديد لتوسعة مدينة عدل بكرو

الصدى_و م أ /

أشرفت معالي وزيرة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي السيدة خديجة منت بوكه أمس الثلاثاء بمدينة عدل بكرو رفقة وزراء المياه والصرف الصحي والتجهيز والنقل والثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان على تدشين المخطط العمراني الجديد لتوسعة المدينة الذي يتضمن 4633 قطعة سكنية و514 قطعة تجارية و25 مساحة عمومية و24 فضاء أخضر و 16 منشأة عمومية.
وأوضح منسق البرنامج الوطني لتجميع البلديات السيد سيدي عبدالله ولد أعزيز في كلمة له بالمناسبة أن تجديد وعصرنة المدن يكتسي أهمية بالغة ضمن سياسات قطاع الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي نظراً لدوره المحوري في حياة المواطن وهو ما تم تجسيده من خلال توسعة وعصرنة وتجديد عدد من المدن الداخلية .
وأضاف أن مشروع توسعة مدينة عدل بكرو جاء بهدف التغلب على المشاكل التي تعاني منها المدينة القديمة المتمثلة أساسا في الفوضوية الناجمة عن غياب مخطط عمراني إضافة لوجود بعض الأحياء في مناطق معرضة للفيضانات. .
واوضح السيد المنسق أن تكلفة هذه التوسعة تجاوزت 50 مليون أوقية جديدة من ميزانية الدولة ، مبرزا أن هذا المشروع ستستفيد منه 172 أسرة من المتضررين جراء الأمطار الغزيرة هذه السنة بينما تم تخصيص مجموعة من القطع للمحلات التجارية ومركز صحي من الفئة ب وسوق للماشية ومجمع إسلامي متكامل وسوقان تجاريان للأحياء الشعبية ومكاتب لسكن فرقة الدرك الوطني ومدارس ابتدائية وإعدادية وثانوية قيد التنفيذ.
رافق معالي الوزيرة خلال الزيارة والى الحوض الشرقي ورئيس مجلسه الجهوي وحاكم مقاطعة آمرج ورئيس مركز عدل بكرو الإداري وبعض المسؤولين الجهويين.