ولد الغزواني يستقل وزير الخارجية السابق إسلكو ولد إزيد بيه

استقبل الرئيس محمد ولد الغزواني اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 في القصر الرئاسي وزير الخارجية السابق إسلكو ولد أحمد إزيد بيه.
وقال مقربون من الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز للأخبار إن اللقاء تم بالتنسيق مع الأخير، مؤكدين أن لقاء جمع ولد عبد العزيز في منزله ليلة البارحة بولد إزيد بيه تحضيرا للقاء القصر.
ووفق أنصار ولد عبد العزيز فإن اللقاء يأتي ضمن مفاوضات لطي ملف تقرير لجنة التحقيق البرلمانية والذي تم بموجبه استدعاء ولد عبد العزيز عدة مرات للتحقيق من طرف شرطة الجرائم الاقتصادية والمالية.
ويصف ولد عبد العزيز الملف بأنه استهداف سياسي للنيل من سمعته، وظل يصر على رفض الإجابة على أسئلة المحققين طيلة جلسات الاستدعاء على مدى الأسابيع الماضية.
ويتمسك ولد عبد العزيز ومحاموه بتفسير للمادة 93 من الدستور يجعل مساءلة الرؤساء السابقين من صلاحيات محكمة العدل السامية حصرا وشريطة أن تتعلق المساءلة بالخيانة العظمى.
وكان ولد إزيد بيه قد استقال من منصبه سفيرا لموريتانيا في روما بإيطاليا، احتجاجا على ما اعتبره زجا من لجنة التحقيق البرلمانية باسمه في قضية جزيرة تيدره.
وبُعيد الاستقالة ظهر ولد إزيد بيه ضمن مناصري ولد عبد العزيز، ووقع أكثر من بيان مناصرة بعد استدعاء ولد عبد العزيز من طرف الشرطة للتحقيق.

الأخبار